Qaṣīda del Šayj Ibrāhīm Niyās en honor al Profeta (SAAWS)

قصيدة من قصائد صاحب الفيضة التجانية شيخ الإسلام الحاج إبراهيم نياس

بسم الله الرحمن الرحيم

طَبِيبِي قَرِيبٌ هَلْ سِقَامِيَ تَسْمَعُ يُقَابِلُنِي يَوْمِي الْمُقَفَّى الْمُشَفَّعُ
أَرَانِي إِذَا مَا جِئْتُ يَوْمًا مُحَمَّدًا تَحَقَّقَ آمَالِي كَمَا أَتَوَقَّعُ
مُحَمَّدٌ خَيْرُ العَالَمِينَ وَسِيلَتِي أَتَاكَ خَدِيمٌ ضَارِعٌ يَتَشَفَّعُ
أَتَيْتُ بِصِنْوِي ثُمَّ أَهْلِي وَإِلْدَتِي سِرَاعاً وَحَوْلَ الهَاشِمِي نَتَجَمَّعُ

وَخَلْفِي جُمُوعٌ يَنْتَمُونَ لِحِزبِكُمْ يَعُمُّهُمْ التَّشْفِيعُ أَجْمَعُ أَكْتَعُ
أَيَا نَفْسُ أَدْرَكْتِ الأَمَانِي فَهَذِهِ مَرَابِعُ خَيْرِ النَّاسِ وَالنُّوْرُ يَسْطَعُ
فَأَلْقَتْ عَصَاهَا وَاسْتَقَرَّ بِهَا النَّوَى وَنِلْتِ الْمُنَى مَا بَالُ عَيْنِكِ تَدْمَعُ
وَمَا بَالُ هَذَا الشَّوْقِ وَالشَّمْلُ جَامِعٌ وَذَا الحَبْلُ مَوْصُولٌ فَمَا الوَصْلُ يُمْنَعُ
فَلَوْ صَوَّرُونيِ فِي الحَقِيقَةِ لَمْ يَرَواْ سِوَى شَخْصٍ مَحْبُوبٍ بِهِ أتمتَّعُ
فَبَاعِثُ إِبْرَاهِيمَ لِلشَّوْقِ وَاحِدٌ فَلَسْتُ أُثَنِّيهِ وَلَمْ أَكُ أَجْمَعُ
وَهُوَ الْمُصْطَفَى خَيْرُ الخَلَائِقِ أَحْمدٌ بِهِ قُوتُ رُوحِي عِنْدَهُ القَلْبُ يَخْشَعُ
عَكَفْتُ عَلَى بَابِ النَّبيِّ مُحَمَّدٍ وَمَنْ رَامَ ضُرِّي فَهُوَ أَجْدَى وَأَنْفَعُ
بِمَكَّةَ بِالْمَسْعَى بِخَيْفٍ وَمَشْعَرٍ ضِيَاءُ رَسُولِ اللهِ لِلطَّرْفِ يَلْمَعُ
بِغَارِ حِرَاءٍ بِالْمُحَصَّبِ لَا أَرَى رَفِيقاً سِوَى الهَادِي بِهِ أَتَمَتَّعُ
مُحَمَّدٌ عَبْدُ اللهِ أَحْمَدُ عَاقِباً بِحُبِّ الإِمَامِ الهاشِمِي أَتَشَبَّعُ
عَلَيْكَ أَمِينُ اللهِ نَاصِرُ حَامِداً بَشِيرٌ نَذِيرٌ مَاحِيَ الكُفْرِ أَرْوَعُ
مَكِّيٌّ وَيَا مَأْمُونُ حِبِّي وَمَرْكَزِي فَمَا فِي سِوَى هَادِي البَرِيَّة أَطْمَعُ
أَيَا جَامِعَ الخَيْرَاتِ يَا مَلْجَأَ الوَرَى فَصِلْنِي بِحَبْلٍ لَا يُرىَ يَتَقَطَّعُ
عَلَيْكَ صَلَاةُ اللهِ ثُمَّ سَلَامُهُ فَإِنَّ فُؤَادِي عِنْدَكَ الدَّهْرَ أَجْمَعُ
عَلَيْكَ صَلَاةُ اللهِ ثُمَّ سَلَامُهُ فَعَيْشٌ بِدُونِ الحُبِّ فِيكَ مُضيَّعُ
عَلَيْكَ صَلَاةُ اللهِ ثُمَّ سَلَامُهُ لِقَاءٌ كَحَسْوِ الطَّيْرِ لِلْقَلْبِ مُوجِعُ
وَيَوْمٌ كَأَلْفٍ مِنْ سِنِينَ أَعُدُّهُ قَصِيراً فَمَا نَفْسِي بِذَلِكَ تَقْنَعُ
عَلَيْكَ صَلَاةُ اللهِ ثُمَّ سَلَامُهُ عَلَى رَغْمِ أَنْفِي بِالسَّلَامِ أُوَدِّعُ
عَلَيْكَ صَلَاةُ اللهِ ثُمَّ سَلَامُهُ وَهَلْ بَعْدَ هَذَا كُلِّهِ سَوْفَ أَرْجِعُ
عَلَيْكَ صَلَاةُ اللهِ ثُمَّ سَلَامُهُ مَدَى الدَّهْرِ دِيْنَ الْمُصْطَفَى القرْمِ أَرْفَعُ
عَلَيْكَ صَلَاةُ اللهِ ثُمَّ سَلَامُهُ مَقَامُكَ مَحْمُودٌ لَدَى الحَشْرِ تَشْفَعُ

Anuncios

Responder

Introduce tus datos o haz clic en un icono para iniciar sesión:

Logo de WordPress.com

Estás comentando usando tu cuenta de WordPress.com. Cerrar sesión / Cambiar )

Imagen de Twitter

Estás comentando usando tu cuenta de Twitter. Cerrar sesión / Cambiar )

Foto de Facebook

Estás comentando usando tu cuenta de Facebook. Cerrar sesión / Cambiar )

Google+ photo

Estás comentando usando tu cuenta de Google+. Cerrar sesión / Cambiar )

Conectando a %s